القائمة الرئيسية

الصفحات

أهمّ وأشهر الكتب في القراءات القرآنية




أهم وأشهر الكتب في القراءات القرآنية

1- التيسير في القراءات السبع

الفه أبو عمرو عثمان بن سعيد الداني المتوفي 444 هـ بداية في الأندلس، وقد اشتهر هذا الكتاب في الأندلس والمغرب شهرة عظيمة وصار الطلبة يحفظونه ويروونه ويقرعون القرآن بمضمنه.
ومما زاد في شهرة التيسير وسهل انتشاره بين الناس أن الشاطبي قد ضمنه في منظومته ( حرز الأماني ).

2 - الشاطبية (حرز الأماني ووجه التهاني)

منظومة مكونة من 1173 بيتا نظمها الإمام أبو القاسم الشاطبي المتوفي سنة 590 هـ بمصر، وأصله من مدينة شاطبة بالأندلس، وقد ضمن الشاطبي كتاب التيسير للداني في هذه المنظومة وأضاف إليه بعض الخلافات وهي الكلمات التي عرفت فيما بعد باسم « زيادات القصيد » أي ما زادته القصيدة الشاطبية على ما في التيسير، وفي هذا يقول الشاطبي رحمه الله :

وفي يُسرها التي رمت اختصاره
فأنت بعون الله مينه مؤملا
وألفافها زادت بنشر فَوَائلي
فلفت حياء وجهها أن تفضلا

وهذه القصيدة وضع لها ناظمها مصطلحات خاصة واستخدم فيه الرموز للدلالة على القراء وطريقة عزو القراءات إليهم  فصار من يحفظها ويعرف شرحها وفك رموزها قادرا على الإحاطة باختلاف القراء السبعة ورواتهم أصولا وفرشا.
وللشاطبية شروح كثيرة جدا فقد اعتنى بها العلماء عناية فائقة ورزقت من الشهرة والقبول ما لم يرزقه كتاب آخر، ومن أبرز شروح هذه القصيدة

أ - فتح الوصيد في شرح القصيد
لعلم الدين السخاوي ( ت 643 هـ ) وهو تلميذ الشاطبى.
قال ابن الجزري في ترجمته : « هو اول من شرحها بل هو والله اعلم سبب شهرتها في الآفاق وإليه أشار الشاطبي بقوله: يقيض الله لها فتى يشرحها ».

ب - إبراز المعاني من حرز الأماني
ألفه أبو شامة المقدسي المتوفى سنة 665 هـ ، وحرص فيه على شرح أبيات الشاطبية وبيان معانيها وفك رموزها.
وللشاطبية شروح كثيرة أخرى منها:
- شرح شعلة الموصلي ( ت 656 هـ ) واسمه كنز المعاني وشرح الجعبري ( ت 732 هـ ).
- شرح ابن القاصح (ت 801 هـ ) واسمه سراج القارئ المبتدي وتذكرة المقرية المنتهي.

3 - متن الدرة المضيئة في القراءات الثلاث المتممة للعشرة

لابن الجزري شمس الدين محمد بن محمد الدمشقي المتوفى ب ( شيراز ) سنة 833 هـ ، منظومة في 240 بيتا على بحر الشاطبية ورويها، ذكر فيها قراءات كل من أبي جعفر المدني ويعقوب البصري و خلف الكوفي ، واستخدم رموز الشاطبي في العزو لهؤلاء القراء.

4 - تحبير التيسير في القراءات العشر

الفه ابن الجزري (ت 833 هـ) ، وهو كتاب التيسير لأبي عمرو الداني مضافا إليه القراءات الثلاث، وقد بين ابن الجزري أنه نظم الدرة ليكون من حفظها وحفظ الشاطبية قد جمع القراءات العشر نظما، ثم ألف تحبير التيسير ليكون من قرأه قد عرف خلاف القراء العشرة نثرا.

5 - النشر في القراءات العشر

ألفه ابن الجزري، وهو كتاب حافل عظيم، يعة عمدة للمشتغلين بعلم القراءات، يقع في مجلدين، قدم له مؤلفه بمقدمة مطولة ذكر فيها مهمات هذا العلم وما يحتاجه طالب القراءات معرفة شاملة لمسائل هذا العلم.

6 - طيبة النشر في القراءات العشر

منظومة ألفها ابن الجزري عدد أبياتها ( 1015 ) بيتا ضمنها كتابه النشر، وجعلها على بحر الرجز، ولكل بيت روي مستقل، واستخدم رموز الشاطبي في منظومته، وزاد عليها رموزا كثيرة، واستكثر من الرموز في عزو القراءات بطريقة تحتاج إلى شرح وانتباه وتدقيق.

7 - إتحاف فضلاء البشر بالقراءات الأربع عشر

لأحمد بن محمد الدمياطي البناء (ت 1117 هـ ) وهو اختصار: لطائف الإشارات للفنون القراءات: للشهاب الدين القسطلاني ( ت 923 هـ ) وصاحب التأليف في الرواية التأليف في الاحتجاج للقراءات متواترها وشاذها، من أشهرها:

1 - الحجة للقراء السبعة
 لأبي علي الفارسي ( ت : 377 هـ ) وهو أول الكتب التي انتهت إلينا في الاحتجاج للقراءات المروية عن القراء السبعة الذين ذكر قراءتهم ابن مجاهد في كتابه " السبعة ".

2 - الكشف عن وجوه القراءات السبع وعللها
تأليف الإمام مكي بن أبي طالب القيسي (ت سنة 437 هـ)

3 - المحتسب في تبيين وجوه شواذ القراءات والإيضاح عنها
لأبي الفتح عثمان بن جني، المتوفى سنة ( 392 هـ ) تلميذ أبي على الفارسي، بناء على كتاب ابن مجاهد في شواذ القراءة الخارجة عن السبعة . وهو أول من افرد مصنفا للاحتجاج للقراءة الشاذة .

تعليقات

التنقل السريع