القائمة الرئيسية

الصفحات

القراءات القرآنية: القراء العشرة ورواتهم - مصطلحات أساسية في علم القراءات

القراءات القرآنية: القراء العشرة ورواتهم - مصطلحات أساسية في علم القراءات

القراءات القرآنية: القراء العشرة ورواتهم - مصطلحات أساسية في علم القراءات

أولا: مصطلحات أساسية في علم القراءات

للوقوف على معرفة القراء ورواتهم وطرقهم أصولا وفرشا لابد من بيان بعض المصطلحات التي يكثر ذكرها في القراءات وهي: 


1 - القراءة

ويقصد بالقراءة في علم القراءات القرآنية: كل خلاف نسب إلى إمام من أئمة القراءات مما أجمع عليه الرواة عنه، نحو قوله تعالى: { مالك يوم الدين } فكلمة " مالك " تقرأ بحذف الألف، وهي قراءة أبي جعفر ونافع وابن كثير وأبي عمرو وابن عامر وحمزة، وتقرأ بإثبات الألف " مالك " وهي قراءة عاصم والكسائي ويعقوب وخلف العاشر.

2 - الرواية

 ويقصد بالرواية في علم القراءات: كل خلاف نسب إلى الآخذ عن إمام من أئمة القراءة ولو بواسطة، نحو: رواية الدوري عن أبي عمرو، بواسطة يحيى اليزيدي؛ لأن الدوري تلميذ يحيى، ولم يأخذ القراءة عن أبي عمرو مباشرة، ويحيي تلميذ أبي عمرو؛ ولكن الدوري اشتهر برواية أبي عمرو.

3 - الطريق

ويقصد بالطريق في علم القراءات القرآنية: كل خلاف نسب إلى الأخذ عن الراوي وإن سفل، نحو: طريق الأصبهاني لرواية الإمام ورش.

4 - الوجه


ويقصد بالوجه في القراءة: هو ما يكون من قبيل الخلاف الجائز والمباح؛ كأوجه قراءة البسملة بين سورتين بالوصل أو الفصل.

5 - الأصول

ويقصد بالأصول في القراءات: كل حكم كلي جار في كل ما تحقق فيه شرطه، فهي تطلق على الأحكام الكلية والخلافات المطردة التي تندرج تحتها الجزئيات المتماثلة؛ كترقيق راءات ورش بشرطها وصلة هاء الضمير، وصلة ميم الجمع، والمدود، وتسهيل الهمزات أو تغييرها، أو نقل حركة الهمزة إلى الساكن الصحيح قبلها ثم حذفها، والفتح والإمالة . . . وما إلى ذلك. 

والأصول الدائرة على اختلاف القراءات سبعة وثلاثون أصلا.

6 - الفرش

ويقصد به: ما كان من خلاف غير مطرد في حروف القراءات مع عزو كل قراءة إلى صاحبها؛ كالخلاف في قراءة: مالك يوم الدين حيث تقرأ كلمة (مالك) بحذف الألف وبإثباتها. فعاصم والكسائي يقرآن: مالك، بالألف، وباقي القراء يقرءون (ملك) بغير ألف في هذا الموضع بالفاتحة فقط ولا يطرد في غيره.


ثانيا : القراء العشرة ورواتهم


1 -  نافع المدني 


هو أبو رويم نافع بن عبد الرحمن بن أبي نعيم الليثي، أصله من أصفهان، وتوفي بالمدينة سنة (169 هـ )تسع وستين ومائة.

راويا نافع:
قالون وورش.

- فأما قالون فهو عيسى بن مينا بالمد والقصر، المدني معلم العربية ويكنى أبا موسى، وقالون لقب له أيضا، يروى أن نافعا لقبه به لجودة قراءته؛ لأن معنى قالون بلسان الروم جيد، وتوفي بالمدينة سنة (220 هـ) عشرين ومائتين.

- وأما ورش : فهو عثمان بن سعيد المصري، ويكنى أبا سعيد، وورش لقب له، لقب به فيما يقال لشدة بياضه، وتوفي بمصر سنة (197 هـ) سبع وتسعين ومائة.

2 -  ابن كثير

 هو عبد الله بن كثير المكي. وهو من التابعين. وتوفي بمكة سنة (120 هـ)عشرين ومائة .

راويا ابن كثير:
البزي، وقنبل.

- فأما البزي: فهو أحمد بن محمد بن عبد الله بن أبي بزة المؤذن المكي، ويكنى أبا الحسن، وتوفي سنة(250 هـ) خمسين ومائتين.

- وأما قنبل: فهو محمد بن عبد الرحمن بن محمد بن خالد بن سعيد المكي المخزومي، ويكنى أبا عمرو، ويلقب قنبلا، ويقال هم أهل بيت بمكة يعرفون بالقنابلة، وتوفي بمكة سنة(291 هـ) إحدى وتسعين ومائتين.

روى البزي وقنبل القراءة على ابن كثير بإسناد.

3 -  أبو عمرو البصري

هو زيان بن العلاء بن عمار المازني البصري. و قيل اسمه يحيى، وقيل اسمه كنيته، وتوفي بالكوفة سنة (145 هـ) أربع وخمسين ومائة.

راويا أبي عمرو:
الدوري والسوسي.
- فأما الدوري فهو أبو عمر حفص بن عمر بن عبد العزيز الدوري التحوي، والدور موضع ببغداد، توفي سنة (246 هـ) ست وأربعين و مائتين.

- وأما السوسي فهو أبو شعيب صالح بن زياد بن عبد الله السوسي، توفي سنة(261 هـ) إحدى وستين ومائتين.
رويا القراءة عن أبي محمد يحيى بن المبارك العدوي المعروف باليزيدي عنه.

4 - ابن عامر الشامي

 هو عبد الله بن عامر الشامي البيحسبي قاضي دمشق في خلافة الوليد بن عبد الملك، وهو من التابعين، وتوفي بدمشق سنة (118 هـ) ثمان عشرة ومائة.

راويا ابن عامر:
هشام وابن ذكوان

- فاما هشام: فهو هشام بن عمار بن نصير القاضي الدمشقي، ويكنى أبا الوليد، وتوفي بها سنة (245 هـ) خمس وأربعين ومائتين.

- واما ابن ذكوان فهو عبد الله بن أحمد بن بشير بن ذكوان الدمشقي، ولد سنة ثلاث وسبعين ومائة، وتوفي بدمشق سنة (242 هـ) اثنتين وأربعين ومائتين.

رويا القراءة عن ابن عامر بإسناد.

5 -  عاصم الكوفي

هو عاصم بن أبي النجود، ويقال له ابن بهدلة، ويكنى أبا بكر، وهو من التابعين، وتوفي بالكوفة سنة (128 هـ) ثمان وعشرين ومائة.

راويا عاصم:
شعبة وحفص.

- فأما شعبة فهو أبو بكر شعبة بن عياش بن سالم الكوفي، وتوفي بالكوفة سنة (193 هـ) ثلاث وتسعين ومائة.

- وأما حفص فهو حفص بن سليمان بن المغيرة البزاز الكوفي، ويكنى أبا عمرو، وكان ثقة.

 قال ابن معين: هو أقرأ من أبي بكر وتوفي سنة (180 هـ) ثمانين ومائة.

6 -  حمزة الكوفي

هو حمزة بن حبيب بن عمارة الزيات الفرضي التيمي ويكنى أبا عمارة وتوفي بحلوان في خلافة أبي جعفر المنصور سنة (156هـ) ست وخمسين ومائة.

راويا حمزة:
خلف وخلاد

فاما خلف فهو خلف بن هشام البزار، ويكنى أبا محمد، وتوفي ببغداد سنة (229 هـ) تسع وعشرين ومائتين.

وأما خلاد فهو خلاد بن خالدة ويقال: ابن خليد الصيرفي الكوفي، ويكنى أبا عيسى، وتوفي بها سنة (220 هـ) عشرين ومائتين.

رويا القراءة عن أبي عيسى سليم بن عيسى الحنفي الكوفي عن حمزة

7 -  الكسائي الكوفي

هو علي بن حمزة النحوي، ويكنى أبا الحسن، و قيل له الكسائي من أجل أنه أحرم في كساء - وتوفي " برنبوية " قرية من قرى الري حين توجه إلى خراسان مع الرشيد سنة (189 هـ) تسع وثمانين ومائة.

راويا الكسائي:
أبو الحارث و حفص الدوري

فاما ابو الحارث فهو الليث بن خلف البغدادي، توفي (240 هـ) سنة أربعين ومائتين.

وأما حفص الدوري فهو الراوي عن أبي عمرو، وقد سبق ذكره.

8 -  أبو جعفر المدني

هو يزيد بن القعقاع، وتوفي بالمدينة سنة (128 هـ) ثمان وعشرين ومائة.

راويا أبي جعفر:
ابن وردان وابن جماز

فأما ابن وردان فهو أبو الحارث عيسى بن وردان المدني، وتوفي بالمدينة في حدود (160 هـ) الستين ومائة.
وأما ابن جماز فهو أبو الربيع سليمان ابن مسلم بن جماز المدني، وتوفي بها بعيد (170 هـ) السبعين ومائة.

9 -  يعقوب البصري

هو أبو محمد يعقوب بن إسحاق بن زيد الحضرمي وتوفي بالبصرة سنة (205 هـ) خمس ومائتين.

راويا يعقوب البصري:
رويس ، وروح

فأما رويس فهو أبو عبد الله محمد بن المتوكل اللؤلؤي البصري، ورويس لقب له، وتوفي بالبصرة سنة(238 هـ) ثمان وثلاثين ومائتين.

وأما روح فهو أبو الحسن روح بن عبد المؤمن البصري النحوي، وتوفي سنة (235- 234 هـ) أربع أو خمس وثلاثين ومائتين.

10 -  خلف

هو أبو محمد خلف بن هشام بن ثعلب البزار البغدادي، وتوفي سنة (229 هـ) تسع وعشرين ومائتين.

راويا خلف
إسحاق وإدريس

فأما إسحاق فهو أبو يعقوب إسحاق بن إبراهيم بن عثمان الوراق المروزي ثم البغدادي، وتوفي سنة (286 هـ) ست وثمانين ومائتين.

وأما إدريس فهو أبو الحسن إدريس بن عبد الكريم البغدادي الحداد، وتوفي في يوم الأضحى سنة (292 هـ) اثنتين وتسعين ومائتين.

شارك مع أصدقائك

تعليقات

التنقل السريع