القائمة الرئيسية

الصفحات

الفعل المضارع | علامات الفعل المضارع | أمثلة

دفتر وقلم

الفعل المضارع: علامات الفعل المضارع | أمثلة

علامات الفعل المضارع

من علامات الفعل المضارع:
  • السين
  • سوف
  • قد
  • تاء التأنيث الساكنة
  • تاء الفاعل
  • ياء المخاطَبة
  • نون التوكيد


وإليك بيان ذلك:

1- السين

السّين حرف استقبال يدل على أن الفعل المقترن به سيقع في المستقبل، وتختص هذه السين بالدخول على الفعل المضارع مثل قوله تعالى: "وسَيَعْلَمُ الذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ"، وقوله "سَيَعْلَمُونَ غَدًا مَن الْكَذَّابُ الأَشِرُ".
ويسمي بعض النحاة هذه السين حرف تنفيس، والتنفيس هنا بمعنى التوسيع وذلك لأنها توسّع زمن الفعل فتنقله من الحاضر الضيّق إلى المستقبل الواسع.

2- سَوْفَ

سوف حرف استقبال وتنفيس مثل السين يدل على وقوع الفعل في المستقبل. ويقول بعض النحاة إن سوف تدل على مستقبل أبعد مما تدل عليه السين، وهي كذلك مختصة بالفعل المضارع مثل قوله تعالى: "وسَوْفَ يَعْلَمُونَ حِينَ يَرَوْنَ الْعَذَابَ مَنْ أَضَلُّ سَبِيلًا"، وقول الشاعر:
وكُلُّ أنَاسٍ سَوْفَ تَدْخُلُ بَيْنَهُمْ
دُوَيْهِيَّةٌ تَصْفَرُّ مِنْهَا الأَنَامِلُ

3- قَدْ

قد حرف تحقيق في الأغلب، وهو يدخل على الفعل الماضي والمضارع ومعاني "قد" أهمها:
- تحقّق وقوع الفعل وتأكيده: مثل: "قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ".
- التقريب: كقول مُقيم الصلاة: قَدْ قَامَتِ الصَّلاَةُ.
- التكثير: نحو قول الشاعر:
قَدْ يُدْرِكُ الْمُتَأَنِّي بَعْضَ حَاجَتِهِ
وَقَدْ يَكُونُ مَعَ الْمُسْتَعْجِلِ الزَّلَل
- التوقّع: أي توقّع وقوع الفعل مثل: قد يقدم المسافر.
ويكثر استعماله في اللغة الحديثة للدلالة على معنى قريب من ذلك هو الاحتمال مثل: قد آتيك اليوم وقد آتيك غدا.

4- تاء التأنيث الساكنة

تاء التأنيث الساكنة هي: تاء ساكنة تتصل بآخر الفعل الماضي المسند إلى فاعل مؤنث تأنيثا حقيقيا، مثل: قامتْ فاطمة، أو مجازيا مثل: ازْدَهَرَتْ مَكَّةُ.
ويجوز أن تتصل تاء التأنيث الساكنة بالفعل المسند إلى جمع التكسير ولو كان مذكرا مثل قوله تعالى: "قالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللهِ شَكٌّ".
ويُلغى سكون تاء التأنيث الساكنة إذا وليها حرف ساكن فتنطق تاء التأنيث الساكنة مكسورة تجنّبًا لالتقاء الساكنين كقوله تعالى: "قالَتِ الْأَعْرابُ آمَنَّا".

5- تاء الفاعل

تاء الفاعل هي: تاء متحركة تتصل بآخر الفعل الماضي المسند إلى متكلم مثل: فَهِمْتُ الدَّرْسَ، أو مخاطب مثل: اجتهدتَ يا سعيد فنجحتَ، أو مخاطبة مثل: فُزتِ بالجائزة يا فاطمة.
وتسمى هذه التاء تاء الفاعل لأنها ضمير يدل على الفاعل ويعرب فاعلا، وبذلك تختلف عن تاء التأنيث فتاء الفاعل اسم وتاء التأنيث حرف.

6- ياء المخاطبة

ياء المخاطبة هي: ياء تتصل بفعل الأمر الموجّه إلى المخاطبة مثل: اجتهدِي يا زينب، وراجعي دروسك يا هند.

7- نون التوكيد

نون التوكيد هي: نون تلحق آخر الفعل للدلالة على توكيده، وتأتي نون التوكيد مخفّفة ساكنة وتأتي مشدّدة، وتتصل  نون التوكيد بالمضارع مثل قوله تعالى: ولا تحْسَبَنَّ اللـهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ"، وبفعل الأمر والدعاء كقول الشاعر:
فأنْزِلَنْ سَكينةً علينَا
وثبّت الأقْدامَ إنْ لاقَيْنَا

تعليقات

التنقل السريع