القائمة الرئيسية

الصفحات

القراءات القرآنية: قواعد الرسم المصحفي: قاعدة الحذف - قاعدة الزيادة - قاعدة الهمز - قاعدة البدل - قاعدة الوصل والفصل - قاعدة ما فيه قراءتان

القراءات القرآنية: قواعد الرسم المصحفي: قاعدة الحذف - قاعدة الزيادة - قاعدة الهمز - قاعدة البدل - قاعدة الوصل والفصل - قاعدة ما فيه قراءتان

القراءات القرآنية: قواعد الرسم المصحفي: قاعدة الحذف - قاعدة الزيادة - قاعدة الهمز - قاعدة البدل - قاعدة الوصل والفصل - قاعدة ما فيه قراءتان


لقد حاول العلماء حصر قواعد رسم المصحف في ست قواعد؛ وهي:

1 - الحذف.
2 - الزيادة.
3 - الهمز.
4 - البدل.
5 - الفصل والوصل.
6 - ما فيه قراءتان فيكتب على إحداهما.


توضيح القواعد:

1 - قاعدة الحذف:

خلاصة قاعدة الحذف أن هناك حروفا تحذف ولا تثبت رغم حصول النطق بها والأحرف التي حذفت في بعض المواضع خمسة هي:
- الألف.
- والواو.
- والياء.
- واللام.
- والنون.

أما الألف : فتحذف لثلاثة أمور :

- حذف إشارة: والمراد به الإشارة بحذف الألف إلى قراءة أخرى محذوفة الألف. مثل حذفها في " ملك يوم الدين " وكحذفها في قوله تعالى : " وإن يأتوكم أسرى تفادوهم " فحذف الألف في ( أسارى) إشارة إلى قراءة حمزة حيث قراها " أسرى " بفتح الهمزة وإسكان السين وبدون ألف بعدها . وأما حذف الألف في (تفادوهم) فإشارة إلى قراءة ابن كثير وأبي عمرو وابن عامر وحمزة وخلف حيث قرءوها (تفدوهم) بفتح التاء وسكون الفاء وبدون ألف بعدها.

- حذف اختصار: وهو الذي يكون مطردا في جميع الكلمات المتناظرة كحذف الألف في كل جمع مذكر سالم وشبهه، إذا لم يقع بعد الألف تشديد أو همز مباشرين مثل قوله تعالى: العلمين و الحفظين والصدقين . .

- حذف اقتصار: وذلك كأن يرد الحذف في كلمة بعينها دون نظائرها في كل القرآن الكريم مثل حذف ألف (الميعاد) في قوله تعالى : {ولو تواعدتم لاختلفتم في الميعد} في الأنفال لا غير، و إثبات الألف في بقية المواضع في القرآن الكريم و غيره.

و أمثلة حذف " الواو " : " لا يستون ، الغاون ، داود ، فأوا " .

وأمثلة حذف " الياء " : " غير باغ ولا عاد، و أطيعون، فار هبون، يعباد فاتقون ".

وأمثلة حذف " اللام " : " ليل ، الذي ".

2 - قاعدة الزيادة:

خلاصة قاعدة الزيادة أن الألف تزاد بعد الواو في آخر كل اسم مجموع أو في حكم المجموع، نحو: ملاقوا ربهم بنوا إسرائيل أولوا الألباب.
وبعد الهمزة المرسومة واوا نحو: {تالله تفتأ} فإنها ترسم هكذا: تالله تفتوا. وفي كلمات مائة ومائتين والظنون والرسول والسبيل في قوله تعالى : { وتظنون بالله الظنونا ) . {وأطعنا الرسولا } . { فأضلونا السبيلا }.
وتزاد الياء في هذه الكلمات: ( أناء ، من لقاء ، بأيّكم المفتون ، بأيد) من قوله تعالى : ( والسماء بنيناها بأييد)

وتزاد الواو في نحو ( أولو ، أولئك ، أولاء ، أو لات ).

3 - قاعدة الهمز:

خلاصة قاعدة الهمز أن الهمزة إذا كانت ساكنة تكتب بحرف حركة ما قبلها نحو ( ائذن ، اؤتمن ، البأساء إلا ما استثني.
أما الهمزة المتحركة فإن كانت في أول الكلمة واتصل بها حرف زائد كتبت بالالف مطلقا سواء أكانت مفتوحة أم مكسورة نحو :( أيوب ، أولو ، إذا ، ساصرف ، سأنزل ، فباي ) إلا ما استثني.

وإن كانت الهمزة وسطا فإنها تكتب بحرف من جنس حركتها نحو أسال، سئل ، تقرأه إلا ما استثني.

و إن كانت متطرفة كتبت بحرف من جنس حركة ما قبلها نحو (سبأ ، نشاطئ ، لؤلؤ) إلا ما استثنى.

وإن سكن ما قبلها حذفت لحو (ميلء الارض ، يُخرج الخبء) إلا ما استثني، والمستثنيات كثيرة في الكل

4 - قاعدة البدل:

خلاصة قاعدة البدل أن الألف تكتب واوا للتفخيم في مثل الصلاة والزكاة والحياة إلا ما استثني.
وترسم ياء إذا كانت منقلبة عن ياء نحو (يتوفاكم يا حسرتى يا أسفى) . وكذلك ترسم الألف ياء في هذه الكلمات: (إلى، على، أنى -بمعني كيف- متى، بلى، حتى، لدى) ما عدا لدى الباب في سورة يوسف فإنها ترسم ألفا.
وترسم النون ألفا في نون التوكيد الخفيفة وفي كلمة إذن.
وترسم هاء التأنيث تاء مفتوحة في كلمة ( رحمت ) بالبقرة والأعراف وهود ومريم والروم والزخرف.
وفي كلمة (نعمة) بالبقرة، وآل عمران، والمائدة، وإبراهيم، والنحل، ولقمان، وفاطر، والطور.
وفي كلمة (لعنة الله). وفي غيرها مما هو مذكور في كتب الرسم.

5 - قاعدة الوصل والفصل:

خلاصة قاعدة الوصل والفصل أن كلمة أن بفتح الهمزة توصل بكلمة لا إذا وقعت بعدها.
ويستثنى من ذلك عشرة مواضع. منها: أن لا تقولوا أن لا تعبدوا إلا الله.
وكلمة من توصل بكلمة ما إذا وقعت بعدها.
ويستثنى (من ما ملكت أيمانكم) في النساء والروم و (من ما رزقناكم) في سورة المنافقين.
وكلمة ( من ) توصل بكلمة من مطلقا.
وكلمة ( عن ) توصل بكلمة ما . إلا قوله سبحانه (عن ما نهوا عنه).
وكلمة ( إن ) بالكسر توصل بكلمة ما التي بعدها إلا قوله سبحانه : { وإن ما نريناك }.
وكلمة ( أن ) بالفتح توصل بكلمة ما مطلقا من غير استثناء .
وكلمة ( كل ) توصل بكلمة ما التي بعدها إلا قوله سبحانه (كل ما ردوا إلى الفتنة) ، (من كل ما سألتموه).
وتوصل كلمات ( نعما، وربما، وكأنّما، وكأنه ونحوها.

6 - قاعدة ما فيه قراءتان:

خلاصة قاعدة ما فيه قراءتان أن الكلمات التي اشتملت على أكثر من قراءة، وخلوّها من النقط و الشكل يجعلها محتملة لكل قراءة، كتبوها برسم واحد في جميع المصاحف، نحو: " ملك يوم الدين " ، " الصراط المستقيم " . فيكون أحد الوجهين موافقا للرسم تحقيقا والثاني تقديرا. وإن لم تحتمل إلا وجها واحدًا برسم واحد، كتبوها في بعض المصاحف برسم يدل | على قراءة، وفي بعضها برسم آخر يدل على قراءة أخرى، نحو : { ووصى بها إبراهيم - وأوصى بها إبراهيم } ، أو " وقالوا اتخذ الله ولدا " { قالوا اتخذ الله ولدا }.


شارك مع أصدقائك

تعليقات

التنقل السريع