القائمة الرئيسية

الصفحات

الإطناب | التعريف | أمثلة | بم يكون الإطناب؟

الإطناب لغة هو: مصدر من أطنب في كلامه إذا بالغ فيه وطوّل في ذيوله.



الإطناب | التعريف | أمثلة | بم يكون الإطناب؟


تعريف الإطناب


تعريف الإطناب لغة

الإطناب لغة هو: مصدر من أطنب في كلامه إذا بالغ فيه وطوّل في ذيوله.

تعريف الإطناب اصطلاحا

الإطناب اصطلاحا هو: زيادة اللفظ على المعنى لفائدة. فخرج بذكر الفائدة: التطويل والحشو، والفرق بينهما أن الزّائد إن كان غير متعين كان تطويلا، وإن كان متعينا كان حشوا، وكلاهما بعيد عن البلاغة.


بم يكون الإطناب؟

يكون الإطناب بأمور شتّى:
  1. الإيضاح بعد الإبهام
  2. ذكر الخاص بعد العام
  3. التكرير
  4. الإيغال
  5. التذييل
  6. التكميل
  7. التتميم
  8. الاعتراض

1- الإيضاح بعد الإبهام

ليرى المعنى في صورتين مختلفتين، وليتمكن في النفس فضل تمكّن.
مثال:
قال تعالى: (وقضينا إليه ذلك الأمر أن دابر هؤلاء مقطوع مصبحين).

2- ذكر الخاصّ بعد العامّ

تنبيها إلى ما له من المزية حتى كأنه ليس من جنس العامّ.
مثال:
قال تعالى: (من كان عدوّا لله وملائكته ورسله وجبريل وميكائيل).
فذكر جبريل وميكائيل رغم كونهما من الملائكة.

3- التّكرير

وقد جاء في القرآن الكريم وكلام العرب منه أمثلة كثيرة، ويكون التّكرير إما:

- للتأكيد، مثل قوله تعالى: (كلا سيعلمون ثم كلا سيعلمون).

- زيادة التنبيه: إلى ما ينفي التهمة ليكمل تلقي الكلام بالقبول، نحو: وقال الذي آمن ياقوم اتبعون أهدكم سبيل الرّشاد.

- تعدد المتعلق: كما كرّر الله سبحانه وتعالى في سورة الرحمن: (فبأي آلاء ربّكما تكذّبان). لأن الله تعالى عدد فيها نعمه وذكّر عباده ونبههم إلى قدرها.


4- الإيغال

وهو ختم البيت بما يفيد نكتة يتم المعنى بدون التصريح بها، وذلك إمّا:

- لزيادة المبالغة والتّأكيد:
مثال ذلك قول الخنساء:

وإن صحرا لتأتم الهداة به
كأنه علم في رأسه نار

فقولها في رأسه نار من الإيغال الحسن إذ لم تكتف بأن تشبهه بالعلم الذي هو الجبل بل جعلت في رأسه نارا لما في ذلك من الظهور والإنكشاف.

-       لتحقيق التشبيه:
مثال ذلك قول امرئ القيس:

كأن عيون الوحش حول خبائها
وأرحلنا الجزع الذي لم يثقب

فقد أكّد التشبيه وأظهر رونقه بقوله لم يثقب.

5- التّذييل

وهو الإتيان بجملة مستقلة عقب الجملة الأولى التي تشتمل على معناها للتأكيد، والتذييل نوعان:
  1. خروج التذييل مخرج المثل
  2. عدم خروج التذييل مخرج المثل

1: خروج التذييل مخرج المثل:
بأن يقصد بالجملة الثانية حكم كلي منفصل عما قبله جار مجرى الأمثال في فشو الاستعمال.
مثال:
قوله تبارك وتعالى: (وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا).

2: ألا يخرج مخرج المثل بألا يستقل بالإفادة دون ما قبله:
مثال:
قوله تعالى: (ذلك جزيناهم بما كفروا وهل يجازى إلا الكفور).

6- التكميل

ويسمى الاحتراس أيضا، وهو أن يؤتى في كلام يوهم خلاف المراد بما يدفعه، والتكميل نوعان:
  1. أن يتوسط الكلام
  2. أن يقع في آخر الكلام

1: أن يتوسط الكلام:

لو أن عزت خاصمت شمس الضحى
في الحسن (عند موفق) لقضى لها

2: أن يقع آخر الكلام:
كقوله تعالى: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبوّنه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين)، فإنه تعالى لو اقتصر على وصفهم بالذلة على المؤمنين لتوهم أنها ناشئة من ضعفهم فدفع هذا بقوله أعزّة على الكافرين.

7- التتميم

وهو أن يؤتى في كلام لا يوهم خلاف المقصود بفضلة كمفعول أو حال أو نحو ذلك لقصد المبالغة.
مثال:
قول زهير يمدح هرم بن سنان:

من يلق يوما على علاته هرما
يلق السماحة منه والندى خلفا

8- الإعتراض

وهو أن يؤتى في أثناء الكلام أو بين كلامين متصلين معنى بجملة أو أكثر لا محل لها من الإعراب لنكتة سوى دفع الإيهام.

تعليقات

التنقل السريع